الكيانات الخاصة لها دور فعال حين تضع يديها مع بعضها البعض لدفع عجلة العلم والتنمية لبناء مصر الجديدة .
لذي فقد تم عمل بروتوكول تعاون بختام ٢٠١٨ بين أكادميت شيفلد الدولية والأكادمية الدولية للدراسات المتطورة والمؤسسة الدبلوماسية لسفراء حول العالم علي شكل توئمة وذلك لفكر جديد سيتم بدء برامجه مع بداية ٢٠١٩ .
إن شاء الله برامج جديدة مؤهلة لسوق العمل و برامج لبناء الشخصية الدبلوماسية و برامج متخصصة مع بداية العام الميلادي الجديد .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*